الاخبار الرئيسيةبترولمجتمع

وزير البترول في احتفال الكويت الوطني.. 15 مليار دولار حجم الاستثمارات الكويتية في مصر.. والعلاقة بين البلدين نموذج يحتذى به

شارك المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ،نيابة عن الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء ،دولة الكويت احتفالاتها بالذكرى الثانية والستين للعيد الوطنى للاستقلال والذكرى الثانية والثلاثين لعيد التحرير والتى أقامتها السفارة الكويتية بالقاهرة ، بضيافة السفير غانم صقر الغانم سفير الكويت بالقاهرة ، وألقى كلمة جاء فيها :وزير البترول في احتفال الكويت الوطني.. 15 مليار دولار حجم الاستثمارات الكويتية في مصر.. والعلاقة بين البلدين نموذج يحتذى به

سعادة السفير / غانم صقر الغانم
سفير دولة الكويت الشقيقة
معالى السادة الوزراء
السيدات والسادة
الحضور الكريم

إنه لمن دواعى سرورى مشاركة دولة الكويت، احتفالاتها المباركة بالذكرى الثانية والستين للعيد الوطنى للاستقلال ، والذكرى الثانية والثلاثين لعيد التحرير متمنياً لدولتكم المزيد من التقدم والازدهار تحت القيادة الرشيدة لسمو الأمير الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير الكويت.وزير البترول في احتفال الكويت الوطني.. 15 مليار دولار حجم الاستثمارات الكويتية في مصر.. والعلاقة بين البلدين نموذج يحتذى به
وإنى إذ أشارككم اليوم حفلكم الكريم نيابة عن دولة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى فإنى أنقل لكم تحياته وتهنئته وأمانيه الطيبة لدولتكم وقيادتكم وشعبكم الكريم .وزير البترول في احتفال الكويت الوطني.. 15 مليار دولار حجم الاستثمارات الكويتية في مصر.. والعلاقة بين البلدين نموذج يحتذى به
إن مصر والكويت دولتان تمتد أواصر الترابط والتعاون بينهما، قيادة وحكومة وشعباً.
وأستحضر هنا الكلمات الملهمة لقائد الاستقلال الشيخ عبدالله السالم الصباح، “ستستمر الكويت دائمًا بإذن الله فى طريقها الذى خطته لنفسها، دولة عربية تتضامن مع شقيقاتها فى كل ما يعود بالخير على الأمة العربية، دولة مستقلة تؤيد حق كل بلد فى نيل حريته واستقلاله، دولة محبة للسلام تؤيد كل من يسعى إليه متمسكة فى كل ذلك بميثاق الأمم المتحدة” ، وهو التوجه الذى تتبناه مصر وتصر عليه كحق عادل للدول والشعوب، فالعلاقة بين مصر والكويت نموذج يُحتذى فى العلاقات العربية العربية ويجمعهما تاريخ مشترك وتوافق فى الرؤى واحترام متبادل.
وبين الدولتين تعاون مثمر وبناء آخذ فى التطور فهناك مايزيد على 100 اتفاقية مشتركة تربط بين البلدين فى مختلف المجالات إلى جانب استثمارات وبرامج تنموية تجسد الطبيعة المتميزة لتلك العلاقات إضافة إلى التنسيق والتقاء الرؤى حول مختلف القضايا على الساحتين الإقليمية والدولية.
وتأسيساً على العلاقات شديدة الخصوصية التي تجمع مصر والكويت، والتى سجلها التاريخ وأكدتها المواقف المتبادلة، تعمل الدولتان الشقيقتان باستمرار على تعزيز العلاقات الاقتصادية، فى مختلف المجالات التجارية والاستثمارية، حيث شهدت مصر فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى تنمية غير مسبوقة فى تاريخها الحديث، مما جعل مناخ مصر جاذباً للمستثمرين العرب والأجانب، كما ساهم فى زيادة حجم تواجد المستثمرين الكويتيين في السوق المصرية.
وفي عام 2014 ، قامت مصر والكويت بتأسيس واحداً من مجالس التعاون المهمة بين البلدين وهو مجلس التعاون المصرى الكويتى بهدف تعزيز سبل التعاون الاقتصادى والسعى نحو تعاون أكبر فى مجال الاقتصاد والاستثمار، حيث يُقدر حجم الاستثمارات الكويتية فى مصر بما يزيد عن 15 مليار دولار مما يجعل من الكويت ثالث أكبر شريك تجارى عربي لمصر ورابع أكبر شريك تجارى عالمى بين الدول المستثمرة فى مصر.
وأؤكد هنا على العمق الاستراتيجى والثقل الذى تتمتع به الدولتان فى موقعهما الجغرافى وتوظيف ذلك بما يحقق الأمن والاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط ويخدم أهداف التنمية المستدامة وحقوق الشعوب فى التنمية والرفاهية.
فى ختام كلمتى
أود أن أؤكد على دعم مصر المستمر لدولة الكويت الشقيقة لتحقيق المزيد من الرفعة والتنمية كما أود أن أتقدم بخالص التهانى للحكومة ولأشقائنا بدولة الكويت فى هذه المناسبة الجليلة.
وأخيراً وليس آخراً، أود أن أتقدم بالشكر والتقدير لسعادة السيد السفير / غانم صقر الغانم وجميع أعضاء البعثة الدبلوماسية الكويتية فى جمهورية مصر العربية على جهودهم الحثيثة لتنمية العلاقات بين البلدين فى شتى المجالات.
وفقكم الله وسدد خطاكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى